الهدف 4

الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية- "المورد" خطوة مهمة نحو أهداف التنمية المستدامة

لقد تمكنت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية في الآونة من تحقيق نجاحات كبيرة، فيما يتعلق بأهداف التنمية المستدامة، لا سيما المتعلق منها بالتعليم الجيد، والابتكار، ونمو الاقتصاد، وذلك من خلال بوابة التعلم الإلكتروني الخاصة بموظفي الحكومة الاتحادية "المورد"، والتي تعد مشروعاً استراتيجياً بامتياز. وكانت الهيئة قد أطلقت بوابة "المورد" أواخر العام 2019، لتشكل موئلاً تدريبياً مهماً لموظفي الحكومة الاتحادية، لا سيما خلال جائحة كوفيد-19، التي حولت الأنظار والتوجهات نحو التعلم والتدريب الافتراضي. وشكلت "المورد" قصة نجاح حقيقية، بما قدمته من برامج تدريبية، لعشرات الآلاف من موظفي الحكومة الاتحادية، مكنتهم من تطوير معارفهم وقدراتهم ومهاراتهم الشخصية السلوكية والمهنية الفنية. وخلال 10 أشهر فقط زار "البوابة" أكثر من 82 ألف موظف من الوزارات والجهات الاتحادية، والتي تعد المنصة التفاعلية الأكبر للتدريب والتعلم الإلكتروني في دولة الإمارات العربية المتحدة. ونجحت الهيئة من خلالها في تنفيذ قرابة 90 ألف ساعة تدريبي افتراضي لموظفي الحكومة الاتحادية، وذلك بالتعاون مع شركائها من مزودي خدمات التدريب المعتمدين من داخل الدولة وخارجها. وأصدرت منصة المورد خلال تلك الفترة قرابة 35 ألف شهادة مشاركة إلكترونية للموظفين، كما وصل إجمالي عدد الورش والبرامج التدريبية المتاحة عبر البوابة إلى 620 برنامجاً تدريبياً تخصصياً وعاماً، في مختلف المجالات، يمكن للوزارات والجهات الاتحادية تنسيب موظفيها للاستفادة منها، كل حسب اختصاصه. ويأتي إطلاق "المورد" تماشياً مع توجهات الحكومة الاتحادية نحو الاستثمار في الذكاء الاصطناعي، وتعزيز مهارات وقدرات موظفي الحكومة الاتحادية، وضمان التعلم المستمر، وتقديم أفضل وأحدث أنواع التدريب لهم، باستثمار التكنولوجيا الحديثة في كافة المجالات.